كيف تقيم في المجد

من عظات الأنبا مكسيموس رئيس المجمع المقدس لكنائس القديس أثناسيوس بمصر والشرق الأوسط وأمريكا
رسالة بولس الرسول إلى أهل فيلبي

 الأصحاح الثاني

6 الذي إذ كان في صورة الله، لم يحسب خلسة أن يكون معادلا لله

7 لكنه أخلى نفسه، آخذا صورة عبد، صائرا في شبه الناس

8 وإذ وجد في الهيئة كإنسان، وضع نفسه وأطاع حتى الموت موت الصليب

9 لذلك رفعه الله أيضا ، وأعطاه اسما فوق كل اسم

10 لكي تجثو باسم يسوع كل ركبة ممن في السماء ومن على الأرض ومن تحت الأرض

11 ويعترف كل لسان أن يسوع المسيح هو رب لمجد الله الآب

اشترك معنا لتكون علي اطلاع دائم بجديد القناة